التخطي إلى المحتوى

أعلن خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان، عن إعفاء تركي آل الشيخ، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية العربية السعودية و الاتحاد الرياضي للتضامن الاسلامي و الاتحاد العربي لكرة القدم، والمستشار بالديوان الملكي، وإعلان توليه رئيس هيئة الترفية.

تغريدات تركي آل الشيخ عقب الإعفاء

وكتب تركي آل الشيخ عقب الإعفاء، ادارة الرياضة من اصعب المؤسسات لانك تتعامل مع وسط عاطفي يطلق احكامه من القلب اكثر من العقل، ولذلك اتفهم هجوم وغضب مشجعي كل الاندية أحيانا، ثم رضاهم ومدحهم واشادتهم مرة اخرى، وهذه ليست تناقضات لكن تقلبات عاطفية اتفهمها.

متابعاً : ضميري راض كل الرضا، لاني اجتهدت وعملت بجد واخلاص وكنت اضع امام عيني خدمة بلادي وشبابه وفق توجيهات مولاي خادم الحرمين وسيدي ولي العهد، ومهما فعلت فهذا واجبي وليس فضل مني بل فضل بلادي علي وقادتها الكرام سدد الله خطاهم.

اليوم أغادر الوسط الرياضي، عرفت فيه رجالا ثقات يستطيعون المساهمة في دفع عجلة الرياضة، تشرفت بالعمل معهم، جئت محبا للرياضة واغادرها محبا لها ولجمهورها وفعالياتها وسأظل.

أشكر مولاي خادم الحرمين وسيدي ومولاي ولي العهد على الثقة في تعييني رئيس لهيئة الترفية … تجربة جديدة يارب وفقني لخدمة ولاة امري واخواني وخواتي الشعب العظيم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *