التخطي إلى المحتوى

بعد الضجة الكبيرة التي حدثت علي مواقع التواصل الاجتماعي امس وذلك بسبب الحريق الهائل الذي حدث بمحطة قطار مصر الحادثة التي افزعت مصر كلها بالامس وذلك مع بداية يوم الاربعاء الموافق 28-2-2019 في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحا.

يظهر شاب وهو يأخذ صورة سيلفي مع الحادثة او مع القطار وذلك اثناء وقوع الحادثة مباشرة الشاب الذي اتهضة العديد واثار غضب معظم المصرين بسبب ذلك الصورة التي اصبحت التريند الرسمي لموقع التويت ويتسائل العديد من هو الشاب ذلك وما الهدف من اخذ ذلك الصورة.

من هو الشاب صاحب سيلفى قطار محطة مصر

صاحب سيلفى قطار محطة مصر يسمي “ياسر” وهو في الثاني والعشرون من عمره واثناء رجوعة الي المنزل تصدام بالحريق حيث ان استطاع الهروب منة ثم بعد اتجة الي انقاذ الجرحى ونقلهم مع الناس الي المستشفيات.

وقد جاء الهدف من ذلك الصورة ليس الشماتة مثلما تداول البعض ولكن قد جاء الهدف من الصورة ما هو الا ان يطمئن والده ووالدته عليه وانه بخير ولم يحدث له مكروه فقط ولم يهدف الي اي شئ اخر.

كما ذكر ياسر في النهاية علي ان والدتة قد تعرضة لـ حالة إعياء شديدة بسبب ردود الأفعال التي صاحبت هذه الصورة وان الهدف الاساسي ما هو الا طمئنة والدة وذكر علي انة من المفترض علي العديد الحكم علي الشئ الا بعد معرفة الحقيقة.

فيديو تحدث ياسر عن الصورة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *